انه عزت أيها اﻷقزام !

FB_IMG_1429485590279بالدبابيس و الصمغ هذي الدمى الوطنية واقفة ..

انه عزت أيها اﻷقزام، انه بائع الثلج الذي دخل التاريخ و صنع اﻷمجاد و الثورات و خاض الحروب و تصدى للمؤامرات، انه التاريخ و المجد و اﻷمل، انه المقاومة و البندقية و البطل، انه البعثي الغاضب القائد المقاتل ضد من داس شرف أمة تدعون انتماءاكم لها، انه عزت فمن أنتم ؟

عجبا !

لقد نسينا التاريخ و عربد الصعاليك في بغداد و أضحى اﻷقزام أبطالا .. عجبا من زمن ينعت فيه الرمز بالفطيسة من أقلام لو تعلم كم هي رخيصة .. انه عزت أيها اﻷقزام، انه اسم من أسماء البلاء عند أسيادكم الخونة ..

هل تذكرون شنق صدام، هل تستحضرون تلك الهتافات الجبانة : مقتدى .. مقتدى ؟ ها أنتم تعيدون التاريخ في شكل مهزلة، ها أنتم تلعبون دور العمالة و السفالة و الخيانة و النذالة، ها أنتم تصيحون مثل الرافضة مقتدى .. مقتدى، و لكن، ما الذي بقي و ما الذي سيبقى ؟ بقي صدام و نسي شانقه .. و سيبقى عزت مناضلا مقاتلا و ستبقى خيانتكم و عاركم .

لا تخف .. لا تخف ..  اننا أمة

لو جهنم صبت على رأسها .. واقفة

سبر أراء : هل أنت راض عن أداء الرئيس الباجي قائد السبسي ؟

تونس ارض جهاد و ليست أرض دعوة

61990235.DIIdOc0C.TunisiaMay062719بسم الله الرحمان الرحمان الرحيم

 

ان الحمد لله نحمده و نستعينه و نستغفره و نعوذ بالله من شرور أنفسنا و من سيئات أعمالنا، من يهد الله فلا مضل له و من يضلل فلا هادي له، و أشهد أن لا اله الا الله وحده لا شريك له و أشهد أن محمدا عبده و رسوله، أحسن الهدي هدي محمد، و شر اﻷمور محدثاتها، و كل محدثة بدعة، و كل بدعة ضلالة، و كل ضلالة في النار .

أخواني أخواتي، ان تونس اليوم ليست أرض دعوة بل أرض جهاد، ليست أرض دعوة ﻹضرابات تعطل سير العمل في قطاعات حساسة من أجل رفاهية و امتيازات و زيادات في اﻷجور في حين يعاني أكثر من مليون تونسي من البطالة و انعدام دخل شهري قار بل هي أرض جهاد في كل القطاعات الإنتاجية من أجل تعويض خسائر السنوات الأخيرة جراء اﻷحداث التي عطلت سير التنمية و المردودية الشغلية .. تونس اليوم ليست أرض دعوة ﻹقصاء تونسيين من المشهد السياسي من أجل اختلافات ايديولوجية و توجهات فكرية هي في اﻷساس تأويلات بشرية خاضعة لمنطق الخطأ و الصواب بل أرض جهاد مشترك و نبذ كل أشكال التفرقة الوطنية من أجل مجابهة المشاكل الحقيقية للبلاد و قطع الطريق أمام اﻹرتهان للقوى الدولية الناهبة لثروات البلاد و العباد و لوبياتها العميلة الخائنة لشعبها .. تونس ليست أرض دعوة لتقسيمها الى دويلات داخل الدولة حسب  انتماءات سياسية  او جهوية او طبقية لمواطنيها بل هي أرض جهاد ضد هذه النزعات المتخلفة و المقيتة و ضد كل أشكال التمييز الجهوي و الطبقي و ضد كل من يزرع بذور الحقد و الكراهية بين التونسيين ..

جاهدوا في اداراتكم بالعمل على احترام حق المواطن و الدولة .. جاهدوا في مناصبكم العليا بتطبيق سياسات وطنية تمكن التونسي من العيش الكريم.. جاهدوا في بلدكم بإحترام واجباتكم الجبائية قبل المطالبة بحقوقكم التنموية .. جاهدوا من أجل استرجاع الثروات الوطنية و فتح ملفات الفساد .. جاهدوا أنفسكم بإحترام القوانين حتى لا تضطروا لدفع الرشاوي للفاسدين .. جاهدوا أنفسكم في الحكم بالعدل و القسط و لا تستغلوا مناصبكم في توزيع فرص الشغل و الرخص لمن يدفع أكثر ..

و أن ليس لﻹنسان الا ما سعى *   و أن سعيه سوف يرى * ثم يجزاه الجزاء اﻷوفى 

سلفية ..

الزعيم ..

محرر المرأة ..

باني الدولة الحديثة ..

المجاهد اﻷكبر ..

كلها تسميات و ألقاب و صفات لعبد ضعيف اسمه حبيب بورقيبة مات فعليا خمسطاش عام لتالي و مات سياسيا قبلها ابرشة سنوات و تحديدا في بداية السبعينات .. قبل ما ينقلب عليه جنرال من المقربين ليه و يلعبهالو بشهادة طبية و يحطو رهينة في تركينة ممنوع من اﻹعلام .. ممنوع مالخروج .. ممنوع مالزيارات .. ممنوع من ممارسة حياته بشكل يليق بالصفات المنسوبة ليه .

من بعد تنحات تماثيله من البلاد بالتدريج .. و سياسته ما عادش يحكيو عليها لحاسة البلاط ولينا نسمعو بالسياسة الحكيمة لصانع التغيير، الشوارع الرئيسية و المنشئات الرياضية و الثقافية و التعليمية ماعادش تتسمى بإسمو ولات كلها معهد 7 نوفمبر .. ملعب 7  نوفمبر .. دار الثقافة 7 نوفمبر .. لين من سخرية القدر سمعنا اسطورة شعبية تقول فمة لحاس بهيم سمى مجزرة 7 نوفمبر …

في الفترة البنفسجية من تاريخ تونس الحديثة بورقيبة دفنوه بالحياة  ما تكلم عليه حد، نساووه، تلفوه مالذاكرة الوطنية، حتى كي مات جثمانه تحط مع الباقاج في الطيارة الي وصلتو من تونس لمستير،، جنازته ما حضروش فيها رفاق دربه و الوزرة الي خدمو معاه و منهم الباجي قائد السبسي رئيس الجمهورية الحالي .. تي براف الراجل حقروه، تمرمد، طاحت بيه الدنيا و لا زعيم لا راس لمبوط ..

دارت لايام و تقلبت اﻷرياح و طاح زعبع و حكمت الخوانجية في تونس، و هبت نسمات الربع الخالي و الوهابية السعودية و برطعت السلفية الجهادية و ولينا بلاد مصدرة للجهاديين و اﻹنتحاريين .. و ولات عندنا جماعات تكفيرية و اغتيالات و زدمت علينا شيوخ بول البعير و موتوا بغيضكم .. تي بلاد حرية المرأة و النمط و كذا صبح فيها الخضار يفتي في التلافز بتعدد الزوجات و الحالة متعبة فبحيث .. خوف التوانسة مالسلفية خلاهم يرجعو سلفيين بورقيبيين نمطيين يحبو الحداثة و الحريات و المكتسبات و اللغة الكل، و السلفية البورقيبية مرغوبة و مطلوبة في التلافز و الراديونات و اﻷنترنات، و لا زعيم الا الزعيم، و قال بورقيبة و عمل بورقيبة، و بنى بورقيبة و على بورقيبة، و بونا و بو التوانسة و استحضرنا روح الزعيم في جثة البجبوج و غلبنا السلفية التكفيرية بالسلفية البورقيبية و دام الفرح سبعة ايام و سبعة ليالي …. ايه و من بعد ؟

شنية هالهدرة متع ترجيع صنبات بورقيبة للميادين في المدن التونسية ؟ شنوة بش تفيدنا ؟ شنوة هالفلكلور الطحيني ؟ وين كنتو وقت كان بورقيبة امرمد ؟؟

ما كمش ناوين تعاودو تكتبو التاريخ و ترجعو حق العباد الي جابت اﻹستقلال بدمها و حصرتو انتوما هاﻹنجاز في شخص وحيد ؟ ما جاش الوقت بش الشعب يعرف تاريخه و رجاله الي ضحات و حاربت و فدات العلم من غير ما تستنى كلمة شكر ؟ ماكمش بش تعملو سينما تحكي على صالح الوحيشي و محمد يونب و بوصويفة و الدغباجي و مصباح الجربوعي و غيرهم ؟ وين ماشين بالنمط و القحط الفكري و ثقافة كافون و سيب اللعبة ؟ ما كمش ناوين تبنيو بلاد ؟؟

arousabourguiba

حلمة

FB_IMG_1427136007374التشغيل استحقاق يا عصابة السراق ..

خبز حرية كرامة و طنية ..

خبز و ماء و بن علي لا ..

يسقط حزب الدستور  يسقط جلاد الشعب ..

حلمة بدات في شتاء 2010، حلمة شعب ثار ضد الظلم و اﻹستبداد و الحقرة و الغورة .. شعب توحد و امن بحقه في بلاد لا ظلم فيها بعد اليوم، بلاد ما تاكلش حق  ولادها، بلاد يحلو فيها العيش، الشرعية فيها   للمؤسسات، الكرامة فيها   للمواطن، شعب تونس صنع المستحيل و طيح بن علي و الطرابلسية، يا بوقلب !! ثورة في بلاد البوليس و الصبابة اي نعم ثورة و رئيس هارب و كرطوش و فازات و تلافز العالم تحكي علينا .. ما أحلانا في جانفي 2011 نحبو بعضنا و ثايرين هكة و الي ما عنداش ياكل بلاش و قافلة شكر لسيدي بوزيد مهد الثورة و قصائد عالبوعزيزي  و ثورة الياسمين و لا ثورة الحرية و الكرامة  و اجبد و اني نجبد و و و و و … عوادة من بنزرت لبن قردان حاصيلو !

و فجأة انتبهنا للحقيقة : أ شكون بش يشد رئيس بعد الزين ؟ أ شكون لمعلم الجديد ؟  و بدينا نتقسمو بالشوية بالشوية و الفيراج الثوري ولا فيراجات و كمل البدر أقبل علينا من لندرة و كملت الصورة فيراج اسلامي و فيراج يساري و فيراج تقدمي و بدا العلم يتقطع و تتفصل منو علامات متع احزاب و فصائل سياسية  عندها الفازات متع الشرعية النضالية و معارضة بن علي و كذا و تقسمنا و ولينا عشرة ملايين نعملو في السياسة و مجلس تأسيسي و تسقط الحكومة و قصبة واحد و ثنين و غاز كرطوش توانسة ما يخافوش و جوجمة ثورية و حكايات تعرفوها الكل ..

شعب دايخ سكران بالثورة و الشعارات ما على بالو بشي و لعبوهالو الصحاح : المطالبة بعفو تشريعي عام يشمل مساجين عملية سليمان .. و خرجو المجاريم مالحبوسات و تنظمو في تنظيمات و فكو الجوامع و اسمعوا منا و لا تسمعو عنا و كذا .. وقتها الدولة ما فماش و استفعلت فيها الثورة كيما تقول الشريعة ..

الي صار من بعد زايد نحكيو فيه مليشيات حماية الثورة و ضربان بونية في اعياد وطنية و تشليك للدولة و لتاريخا و اغتيالات و  غيره. خلينا بعد ما تذكرنا الحلمة التونسية نتسألو شوية :

علاش الحلمة ولات كابوس ؟ علاش ولى عندنا اﻹرهاب ؟ علاش الدولة ضاعت و فلست ؟ شكون يتذكر أهداف الثورة ؟ و أصلا ما الثورة ؟ وين مشاو جماعة خبز و ماء ؟ طالبين زيادات و يمارسوا في حق اﻹضراب ولا لا ؟ شبينا ولينا هكة ؟ علاش نكرهو بعضنا ؟ علاش الثورة خرجت اخيب ما فينا ؟ علاش ما نحبوش بلادنا قد ما نحبو نحلبوها ؟ كيفاش نبنيو بلاد و نخرجو مالروقارة الي طحنا فيها ؟